تشعر العديد من السيدات بالتعب و الرغبة في النوم أثناء النهار، خاصة بعد انجاز العديد من المهام التي تلزمها الاستيقاظ باكر من إعداد الفطور و تجهيز الأبناء لارسالهم لمدارسهم، و كذا العناية بالزوج و تحقيق مطالبه، ثم الذهاب للعمل و مزاولة مهام العمل مما يجعلك مجهدة و متعبة، مما يجعل ضرورة لأخذ قسط من الراحة خاصة القيلولة التي ستجعلك تستعيدين نشاطك و حيوية و تقدرين اتمام مهامك اليومية.
فوائد القيلولة لا تقتصر فقط على منح الراحة و استعادة النشاط بل لها مميزات و فوائد أخرى، مثل:
تعزيز التركيز و الانتباه، فالنوم لمدة 40 دقيقة خلال النهار ستجعلك أكثر يقظة و انتباه، مما سيزيد من مردوديتك.
القدرة على التعلم و تنشيط الذاكرة، فكما نعلم جميعا أن فترة النوم تساعدنا على إعادة تنظيم المعلومات و تنشيط الذاكرة، لذا فالقيلولة ستساعد على زيادة القدرة على التعلم و اكتساب المعرفة.
بعد النوم تكون القدرة على الخروج بأفكار إبداعية، و ذلك بسبب عمل النصف الأيمن من الدماغ و الذي يرتبط بالقدرات الإبداعية لدى الانسان، لذا نجد أن الأشخاص الذين يأخذون قيلولة طويلة تساعدهم على أداء أفضل في حل المسائل و الألغاز المستعصية.
يتفق الخبراء على كون قيلولة ما بعد الظهر لها فضل في تحسين الانتاجية و المردودية في العمل أو أي نشاط يزاوله الشخص خلال النهار.
تعمل القيلولة على تحسين المزاج السيئ المجهد و المتعب، فهي فعالة في رفع الروح المعنوية و تهدئة الأعصاب و استعادة الهدوء و السكينة و التعامل بشكل لبق مع الآخرين.
القيلولة هي فترة استرخاء جد مهمة خلال النهار، فهي تساعدنا على التخلص من الاجهاد و الاكتئاب، و تعيد لك سيدتي التوازن في مختلف أجهزة الجسم، حتى تتمكني من مواصلة بقية يومك بروح مرحة و نشيطة.