أبرز المشاكل العاطفية التي تقع فيها الفتاة

 

مطبات عاطفية 

- المراهنة على المستحيل: غالباً ما تًسلّم الفتاة قلبها ومشاعرها قبل أن تسكشف الشخص الآخر بعقلها، فتقع أسيرة قلبها ومستقبلها، وارضاءً منها لعواطفها تحاول تخطّي الكثير من المشاكل أملاً في أن تصل الى تحقيق أحلامها المثالية ولو كان الواقع لا يبشّر خيراً. فكم من مرّة تسمعين بفتاة وقعت في غرام رجل متزوّج يوهمها بأنّه سيطلّق زوجته كرمى عينيها وتنتظره؟! أو أنّها تتلقّى الاهانة والخيانة تلو الأخرى وتصمت لأنّه يعتذر ويعدها بأن يتغيّر وهي تراهن...؟!


تصدّق كل ما تسمع: من نقاط القوّة لدى الرجل، أنّه يُقرن الأقوال بالأفعال قبل أن يًصدّق ما يٌقال له أو يكذبه. أمّا نحن الفتيات، فكلمة واحدة تستطيع أن تدحض في روؤسنا ألف اعتبار وقرار. نصدق ما يُقال لنا، نتعلّق بالكلام ولا نقرأ بين السطور حين يتعلّق الأمر بالحبّ. نكّذب أعيننا، لا نقبل النصيحة من قريب، ولا من صديق حتّى نقع في الفخّ الأكبر: حبّ كبير ومستقبل مرير.


- تضحّي بما لا يحمل التضحية: من الايجابي جدّأً أن تضحّي الفتيات بالشكل الخارجي ربّما أو بالماديات لأجل من تحبّ، ولكنّها لا يجوز أبداً أن تضحّي بمبادئها وما تربّت عليه وأحلامها ومخططاتها وكرامتها من أجل من تحبّ، لأنّ من يحبّها بصدق سيحترمها وبالتالي يحترم قراراتها ويقدّر أحلامها ويدفعها لتحقيقها ويصون كرامتها. ومن الشائع جداً كما تعرفين أن تسنّ الفتاة دفتر شروط لا ينتهي قبل الارتباط، وعندما ترتبط تنساها كلّها!
  

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق