4 كذبات يكشفها الرجل منذ اللقاء الأول فتجنّبيها

 

134962-1405429732لحظات تفصلك عن الجلوس أمامه للمرّة الأولى، لتتحدثا عنكما وعن العلاقة التي تنويان خوض غمارها، ستسمعين صوته مباشرة، وتستطيعين رؤوية ملامح وجهه خلال الحديث، نبضات قلبك تتسارع، وكما تختلج في نفسك المشاعر، تتخبّط في رأسك الأفكار. وحتّى تؤدي دوراً في عدم إفشال هذا اللقاء، تجنبي تماماً هذه الأكاذيب المشتركة بين النساء في اللقاء الأول، والتي يسهل على شريكك كشفها:
” كنت أنحف بكثير، واليوم أخضع للدايت”: لا تشعرينه مطلقاً أنّك كنت عارضات ألأزياء التي لا يتجاوز زونها الأربعين كيلوغراماً، فمن الممكن كثيراص أن يطلّع على صورك القديمة، او قد يكون قد إطلّع إليها سابقاً، ليكتشف أنّ وزنك قد تغيّر قليلاً، وليس بشكل كبير كما عنيت في كلامك.
” تخلّصت تماماً من آثار علاقاتي السابقة” لا داع أن تذكري مطلقاً علاقاتك السابقة، أو أن تخبريه عن ترميم نفسك عاطفيا من آخر خيبة أمل عاطفية مررت بها، فمجرّد التطرّق إلى هذا العنوان ما هو إلا دليلٌ يؤكد له أنّ الماضي ما يزال يؤثّر بك، ويسيطر على أفكارك.
“لم تكن تعجبني في البداية” بالله عليك نرجوك ألا تنظقي بهذه الجملة، فأنت لم تنفري منه مطلقاً عندما طلب منك التحدث قليلاً، لا على العطس شعرت بسعادة عارمة أحس هو بها قبلك، فلا داع لهذه التمثيليات الساذجة التي تحاول الفتيات السطحيات القيام بها دوماً.
“لا أتابع المسلسلات  التركية وافضّل البرامج الوثائقيّة المفيدة” كفى كذباً، فأنت من عاشقات مهنّد في السر، وطالما تشدّك هذه المسلسلات، وتتنمنين أن تحصلي على حبيب رومنسي كأبطالها، لذا تفادي تماماً ذكر هذا النوع من المسلسلات لأنّه سيستطيع إدارك تعلّقك بها في وقت قريب.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق