خمس نصائح هامة في علاقتك مع زوجك

خمس نصائح هامة في علاقتك مع زوجك

 

هذه النصائح الخصها لك في علاقتك مع زوجك

1 – كوني قارئة ذكية لطبيعة زوجك:
اعرف ان الامر قد يأخذ وقتا, ولكن بالفطرة والحس الفطري الذي خُلقت به حواء, تستطيعي ان تكتشفي طبيعة زوجك وعاداته, وعندما تفعلين هذا, سوف تكوني قادرة على قراءه حالته الحالية امامك, وبالتالي تتعاملين معه بالصورة المناسبة لما هو فيه من حال. فلا يأتي من الخارج منهكا ومتعبا من العمل, لتستقبليه انت بوابل من الشكاوي والطلبات والمطالبات. بل بذكائك تعرفي ان الوقت غير مناسب للمطالبات والمشاكل, بل هو في حاجة الى عناية واهتمام بطلباته من مأكل وملبس وجو مهيأ له كي ينال قسطا من الراحة.
ايضا بذكاء الزوجة تستطيعي ان تعرفي متى ينبغي ان اناقش معه امور الاولاد, ومتي يبدو صافي الذهن لاستطيع ان اعاتبه على امر ما, او اناقش معه مشكلة تخص احد اطفالنا.
الرومانسية أساس علاقتك مع زوجك
الرومانسية أساس علاقتك مع زوجك
2– كوني زوجة محبة ستجدينه يعطيك كل شئ:
لا تكوني كثيرة المطالبات, بل التمسي له كل العذر إن قصر في امر ما, ودائما ضعي احتياجاته في اولى اهتماماتك, وستجدينه هو يفعل ذلك معك دون ان تطلبي. اما كثرة المطالبات, بغض النظر عن حالته الذهنية والمالية تجعله يدخل في دور من العناد, يصل الى اللامبالاة فيما بعد.
3
– كوني جميلة دائما:
قدر امكانك يجب ان تكوني في كامل اناقتك البسيطة, وفي كل وقت. لا تدعي امور البيت والتعود يقتل فيك جمال انوثتك واهتمامك بها, بل كوني جميلة دائما, وابحثي عما يحب فيك واظهريه بصفة دائمة, فالرجل يكره ان يكون امرا عاديا عند زوجته, حين يراها لا تحاول ان تلفت نظره بجمالها.
 علاقتك مع زوجك تكون بالإهتمام بجمالك بصورة مختلفة
علاقتك مع زوجك تكون بالإهتمام بجمالك بصورة مختلفة
4– كوني حريصة على المصارحة والعتاب
سامحي زوجك قدر استطاعتك, واختاري اوقات مناسبة لعتابه برقة ولفت نظره بحنان لما يكون قد ضايقك من تصرف ما او موقف معين, مع التركيز اظهار حبك له ومسامحتك له. ثقي ان فعلت هذا, سوف يقدم لك كافة الاعتذارات مع الوعد بعدم التكرار. وفي المقابل ضعي كل ملاحظاته او عتابه لك في اهتمامك الكامل مع الحرص بعدم تكرار الشكوى مرة اخرى.
5
– كوني كاتمة لاسراره واسرار بيتك:
إن الزوجة الحكيمة والام العاقلة لا تخرج منها كلمة لأي شخص مهما كان قريبا او بعيدا تخص امور بيتها واسرارها. لا تحكي لوالدتك او اختك او صديقتك امرا يتعلق بحياتكما الشخصية. فإفشاء الاسرار الزوجية عادة ما يجلب كثيرا من المشاكل التي قد تصل الى حد خراب البيوت والانفصال.
وفي العموم, اجتهدي ان يكون الطرف الاكثر احتمالا والاوسع صدرا والاقدر على التسامح واظهار المحبة. إن فعلت هذا صدقيني سوف تجدي زوجك يسعى لان يكون مثلك وربما اكثر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق