كيف تعلم أنك مصاب بالاكتئاب؟

 

صحيفة البيان - كثيراً ما يتجنب الناس الحديث في هذا الموضوع وخاصة في مجتمعاتنا الشرقية مع أن هذا المرض النفسي يصيب أعداداً كبيرة من الناس الذين يعانون منه بصمت.


و من المثير للاهتمام أن الكثير من الناس يجهلون علامات الاكتئاب ويجهلون أنهم مصابون بالاكتئاب . ويمنع الخوف الكثير من الناس من التحدث عن ما يعانونه من أعراض الاكتئاب و ذلك يؤدي إلى تأزم حالة المريض بشكل كبير.

عندما يعاني اﻹنسان من مرض جسدي فإنه يسارع إلى طلب المساعدة الطبية  والدعم من العائلة، لكن في حالة الأمراض النفسية يشعر المريض بالخوف واﻹحساس بالذنب من الحديث في هذا الموضوع.  لاسيما الخوف من نظرة عائلته وأصدقائه ومحيطه في العمل إليه كشخص ضعيف غير قادر على مواجهة مشاكل ومصاعب الحياة بقوة.

هناك علامات معينة ممكن أن تدق ناقوس الخطر من الإصابة بالاكتئاب وعليك مراجعة الطبيب النفسي، مع العلم أنه من الممكن أن تصيبك بعض هذه الأعراض وليس جميعها وهي:

• تغييرات واضحة في الوزن
يؤدي الاكتئاب عند بعض الأشخاص إلى اﻹصابة بفقدان الشهية،  فيما قد يدفع في الوقت نفسه أناساً آخرين إلى الأكل بشراهة تعويضاً عن فراغهم العاطفي.

• مشاكل في النوم
كما موضوع الطعام من الممكن للمصاب بالاكتئاب أن يميل إلى النوم لساعات طويلة أو أن يكون نومه مضطرباً.

• آلام جسدية و مشاكل صحية
يجهل الكثير من الناس أن الاكتئاب يترافق مع مشاكل فيزيولوجية, مثل آلام في المعدة، واﻹحساس بوجود غصة في الحلق، واﻹصابة المتكررة بالزكام، وآلام في العظام و المفاصل.

• الغضب السريع
إذا أصبحت التفاصيل اليومية  الصغيرة تثير غضبك فمن الممكن أن تكون هذه علامة من علامات اﻹصابة بالاكتئاب.

 • اﻹدمان على الكحول و المخدرات
البعض يحاول الهروب من مشاعر الاكتئاب نحو الكحول و المخدرات و لكن ذلك يؤدي إلى نتائج خطيرة، حيث أن الكحول و المخدرات تدمر صحة المريض و تزيد من أعراض الاكتئاب.

• عدم القدرة على التركيز
يصعب على المصاب بالاكتئاب التركيز و يصبح القيام بأعمال صغيرة يستغرق الكثير من الوقت.

• مشاكل في العمل
يؤثر الاكتئاب بشكل كبير على القدرة اﻹنتاجية للفرد و يتسبب بالكثير من حالات التغيب عن العمل.

• فقدان الرغبة الجنسية
يفقد المصاب بالاكتئاب الرغبة في الجنس و يمكن أن يعزز ذلك إحساسه بالذنب تجاه الشريك.

ينصح الاختصاصيون بزيارة الطبيب النفسي دون تردد فالصمت يؤدي إلى زيادة درجة الاكتئاب، و بإمكان الطبيب مساعدتك إن كان من خلال جلسات الحوار أو الأدوية التي أثبتت فعالية عالية في محاربة الاكتئاب.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق