فوائد التصفيق علميا

فحسب ما يؤكد الدكتور الكوري تشو يونغ تشون الذي ظل يجري بحوثا في الفوائد العلاجية للتصفيق خلال الثلاثين عاما الماضية ، فإن عملية التصفيق عملية كيميائية تنبه أعضاء الجسم ، خاصة الأمعاء ، من خلال الأوعية الدموية التي تتجمع في منطقة كف اليد ونهاية الأصابع. وإذا صفقنا بقوة وجدية فسيمتد تأثير التصفيق من الرأس حتى القدم ، حيث نشعر كأننا نقوم بتمرين رياضي وتدليك لكل مناطق الجسم.

سبع طرق للتصفيق العلاجي :

أولاً : التصفيق بجميع الأصابع وبكل كف اليد فصفقوا الآن أصدقائي بجميع أصابعكم وكفوف أيديكم وبكل قوة وجدية! وذلك مفيد جدا لتحسين الدورة الدموية وعلاج الآلام العصبية.

ثانيا: التصفيق بأطراف الأصابع فقط وهو مفيد لمن يعاني من ضعف الإبصار والرعاف المتكرر والتهاب الأنف التحسسي.

ثالثا: التصفيق بكف اليد فقط بينما أصابع اليد منبسطة ومتباعدة ، وهو ما يعزز من وظائف الأعضاء ، خاصة الأمعاء.

رابعا: التصفيق بقبضة اليد يعني اقبضوا اليدين وصفقوا على ظهر الأصابع. وقد تشعرون ببعض الألم في البداية ، خاصة في عظام الأصابع والمفاصل ، ولكن بعد قليل ستشعرون براحة وسيختفي الألم. وهذا التصفيق يعمل على الوقاية والعلاج من الصداع والآلام المختلفة في منطقة الكتف.

خامسا: التصفيق بالأصابع فقط وهذا التصفيق يركز على تنبيه الأصابع ويعمل في الوقاية والعلاج لأمراض القلب والشعب الهوائية.

سادسا: التصفيق بضرب كف اليد بظهر اليد الأخرى وهو يعزز منطقتي الوسط والعمود الفقري ، ويقويهما ويساعد على إزالة الآلام منهما .

سابعا: التصفيق من وراء العنق أي مدوا أيديكم وراء الرأس وصفقوا . وهذه الطريقة تخفف التعب في منطقة الكتف وكذلك تساعد على فقدان الدهون من اليدين .  يـلآ جربـوا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق