ماهي مدينة المائة باب



قد يستغرب العديد منا عند قراءة هذا العنوان كيف يمكن لمدينة أن تكون بمائة باب !!! يا ترى ما هي هذه المدينة ؟ 
الأقصر مدينة مصرية كانت عاصمة مصر قديما , سمها العرب بهذا الاسم نظرا لكثرة القصور والمعابد الموجودة فيها. 
ومن بعدها أسماها المؤرخون بمدينة المائة باب لاتساع معابدها وكثرة أبوابها المتمددة. 
وتعد مدينة الأقصر من المناطق القديمة ذات معالم تجذب السياح إليها وتضم عدة آثار قديمة , ومن آثار هذه المدينة العظيمه : معبد الأقصر مجمع معابد الكرنك , معبد الدير البحري , تمثالي الممنون , معبد دير المدينة , مدينة هابو , معبد الرمسيوم , مقابر وادي الملوك مثل مقبرة الملك توت غنج آمون . 
وتمتد هذه المدينة من الضفة الشرقية على طول النيل وتبعد عن اسوان والسد العالي 200 كم , مع العلم أن مدينة الأقصر موجودة في قرية في صعيد مصر إلا أنها تحتوي على أكبر متحف مفتوح في العالم بوجود ثلث آثار العالم فيها بسماتها الحضارية والسياحية ,وقسمت بذلك إلى خمسة أقسام هي العواميه ـ الكرنك القديم ـ الكرنك الجديد ـ منشاة العمارى ـ القرنه . 
تعد مدينة المائة باب , ومدينة الشمس , ومدينة النور , ومدينة الصولجان، من المسميات التي أطلقت على هذه المدينة لما تعكسه من عظمة وروعة ودقة في العمران , لم يكتشف سر هذا الإبداع بعد إلى يومنا هذا . 
ويعود اسمها الحالي وهو الأقصر إلى بعد الفتح الإسلامي لمصر ، وهو عبارة عن جمع قصر. وتحتوي المدينة بين آثارها ومعابدها وقصورها على أهم المقابر الفرعونية مثل : مقابر وادي الملوك التي تضم مقابر أشهر ملوك الفراعنة كمقابر الملك توت عنخ آمون، ومقبرة سيتي الأول، ومقبرة رمسيس الثالث ، ومقبرة رمسيس السادس ومقبرة حور محب. كما يوجد غربي الأقصر مقابر وادي الملكات والتي تحوي مقبرة الملكة نفرتاري. 
وتعد هذه المدينة نقطة جذب سياحي كبير وهائل في مصر لما تحمله في طياتها من عظمة وتاريخ عريق قد يدهش الزائرين لها .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق