كمبيوتر الكل في واحد سريع وموفر للطاقة




أجرت مجلة «كمبيوتر بيلد» الألمانية اختباراً شمل سبعة موديلات من أجهزة كمبيوتر «الكل في واحد».

وتوصلت نتائج هذا الاختبار إلى أن هذه النوعية من أجهزة الكمبيوتر، التي تضم شاشتها كل التجهيزات التقنية، تمتاز بالسرعة والتوفير في استهلاك الطاقة، إضافة إلى كونها أنيقة، وعملية، وموفرة للمكان.

وأوضحت المجلة الصادرة في مدينة هامبورغ أن أجهزة الكمبيوتر الشخصية التقليدية ذات الشاشة المنفصلة تستهلك نحو ‬120 واط، بينما تكتفي أجهزة «الكل في واحد» في المتوسط بنصف هذه الطاقة.

وأظهرت نتائج الاختبار أن قدرة الحوسبة التي تتمتع بها أجهزة «الكل في واحد» تكفي تماماً لإنجاز معظم مهام الكمبيوتر؛ إذ لم يتسبب تشغيل البرامج المكتبية، أو تصفح الإنترنت، أو استخدام برامج تعديل الصور أو الفيديو، في إبطاء سرعة أي من الموديلات السبعة التي خضعت للاختبار.

وأثبت الاختبار أن الموديلات الحديثة من أجهزة كمبيوتر «الكل في واحد» ذات الشاشة اللمسية، توفر نطاقاً عريضاً من الاستخدامات؛ إذ يمكن إمالة الشاشة في العديد من الموديلات إلى الخلف، لتكون مسطحة تماماً، ما يزيد من سهولة استعمال خاصية اللمس.

وفي الاختبار نجحت كل الشاشات في تنفيذ أوامر ما يصل إلى ‬10 مدخلات بالأصابع في وقت واحد دون أدنى مشكلة.

 
المصدر:  
Mashy.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق