أقوى 5 سجون تحصينا في العالم

أقوى 5 سجون تحصينا في العالم

Large

بعض المدانين يكون لديهم أمل في عملية الهروب، لكن إذا كانوا بأحد هذه السجون، فإن الأمل يكاد يكون شبه معدوم.

 

استخدم الإنسان السجون باعتبارها جزءاً من مجرى العدالة على مر التاريخ، ولذلك لم يبخل بأي وقت أو جهد في سبيل تطوير وتأمين تلك المناطق التي تتضمن أخطر المجرمين في العالم.

 

1) كوانشينغ

شيد بمساعدة من الاتحاد السوفياتي في "تشانغبينغ" شمال غرب بكين، ويستضيف

العديد من السياسيين البارزين ومجرمي الحرب السابقين، يوجد داخل السجن أكثر

من 5000 موظف أمن بالإضافة لبرج مراقبة يعد الأعلى في العالم، ويقع على بعد

آلاف الأمتار من مستوى سطح البحر مما يجعل الوصول إليه مهمة شبه مستحيلة

على أي شخص باستثناء السلطات.

 

2) جزيرة الكاتراز

يعد واحداً من أبرز السجون على مر التاريخ على الرغم من إنه ليس كذلك حالياً،

يقع في خليج جزيرة سان فرانسيسكو، واستخدم في البداية كمنارة ثم منطقة

عسكرية مصغرة إلى أن تم تحويله إلى سجن بسبب موقعه المتميز، اشتهر السجن

في عام 1933 بسبب عدد المسجونين الذي زاد عن الحد والذين كانوا من مشاهير

المجتمع ورجال السياسة والاقتصاد.

 

3) فوتشو

سمي السجن بهذا الاسم نظراً للمدينة التي يتواجد بها، ويوجد مقره في المنطقة

الغربية لمدينة "طوكيو" حيث يستضيف مجموعة من أبرز المجرمين في اليابان،

وتشير التقارير إلى أن السجن يتمتع بنظام أمني صارم، كما اشتكى بعض السجناء

من المعاملة الوحشية، وحتى الآن لم يستطع أي شخص الهروب من السجن.

 

4) سانتيه

يقع في قلب العاصمة الفرنسية "باريس"، بني عام 1867 ويعد واحداً من السجون

الأكثر تأميناً على وجه الأرض، حاول العديد من السجناء الهروب من السجن طوال

تلك الفترة ولكن غالبية المحاولات باءت بالفشل بسبب تصميم السجن الفريد من نوعه

وواجهته الرئيسية التي تجعل من المحال تسلقها أو عبورها دون لفت الأنظار.

 

5) طريق أرثر

السجن المركزي في "مومباي" يتضمن أكثر من 1000 سجين تدور حولهم العديد

من الشائعات بسبب المعاملة الوحشية، والغموض الذي يحيط بالسجن من الداخل،

ولكنه يعد واحداً من أكثر السجون تأميناً على سطح الأرض مع وجود أكثر من 2000

فرد أمن بالداخل مما جعل محاولات الهروب فاشلة تماماً.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق