عروس تصبغ وجهها باللون الأخضر وتضع به 192 دبوساً يوم زواجهآ !












عندما يقول لك أحد الأصدقاء أن هناك من غطي وجهه بما يقرب من 192 دبوساً، فستظن أنه يروي لك عن قصة قديمة
لتعذيب أحد الأشخاص الخارجين عن القانون في العصر الروماني.

ولكنك ستفاجأ الفعل عند رؤية هذه الصور لعروس تدعى الينا ديفيدسون بالغة من العمر
42 عاماً، والتي قامت بوضع كل هذه الكمية المهولة من المجوهرات والدبابيس والخواتم في وجهها،
بعد طلاءه باللون الأخضر، لتصبح أغرب عروسة على مدار التاريخ.

الينا وجهها مزعج للغاية بهذا الظهور بهذا الشكل المقزز والمنظر الغريب،
ورغم ذلك فإن زوجها دوغلاس واتسون الموظف المدني صاحب الـ60 عاماً لم يعترض لهذا الأمر الغريب جداً.

الزوجان يعيشان في ادنبره بإسكوتلندا، والعروس كانت تدير متجر الروائح الاستوائية يسمى
بـ"قوس قزح"، وأصرت الزوجة إلى أخذ الصور الفوتوغرافية العديدة قبل التوجه إلى إكمال
حفل الزفاف في مقهى المدينة المحلية.

وتقول العروس في مقابلتها مع موسوعة جينيس للأرقام القياسية أنها لن تزيل هذه الثقوب على الإطلاق مستقبلاً،
مشيرة إلى أنها في وضع مريح جداً وتنام بدون أية آلام.

ودرست جينيس جسد الينا وجدت أن هناك 462 وخزة في جسدها بينهم 192 على وجهها فقط ويبلغوا من الوزن نحو ثلاثة كيلوجرامات، كما إنها وخزت نفسها منذ ولادتها حتى الآن 6925 مرة!!.












ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق