الموسوعة الكاملة في علاج مشاكل اللثة


لو سمحت دكتور، لثتي تنزف دما عند غسيل الأسنان؟ لثتي متورمة ولونها أحمر قاني؟ عندما أستيقظ من النوم أجد دما على الوسادة؟ عند أكل أي شيء أجد أسناني تنزف؟ عندما أضغط على اللثة بأصابعي أجد دما؟ هناك رائحة كريهة في فمي؟

كل هذه الأسئلة لها تشخيص واحد فقط.وهو  إلتهاب اللثة  وهي أكثر مشاكل الأسنان شيوعا في وطننا العربي

ببساطة شديدة جدا وبدون اي تعقيدات، اللثة هي ذلك النسيج الرقيق (حمَال الأسية) الذي يغطي جذور الأسنان وعظم الفك المثبت للأسنان. وعندما يكون طبيعيا وغير ملتهب نجده ذو لون بمبي (Pink) ولا ينزف عند الضغط عليه. وعند إلتهابه يصبح ذو لون أحمر وينزف عند الضغط عليه أو إستخدام الفرشاة والمعجون وفي بعض الأحيان يخرج قيحا (صديد). والذي يثير جنوني أن أجد أحدا يقول لي: أنا لثتي حساسة وبتنزف بطبيعتها (مافيش حاجة إسمها لثة حساسة ومش طبيعي أبدا إن تلاقي لثة بتنزف). معتقد خاطئ أتمنى أن نغيره.

والآن متى تصبح اللثة ملتهبة؟ أو بصيغة أخرى، ماهي أسباب إلتهاب اللثة؟

السبب الأول المسؤول عن ما يقرب من 97% من إلتهاب اللثة، هو الجير. وال 3% المتبقية تعود إلى مشاكل صحية مثل الحمل أو تعاطي أدوية معينة.

والآن، ماهو الجير؟
ببساطة شديدة جدا وبدون أي تعقيدات، عندما تستيقظ من نومك تجد مادة صفراء لزجة كريهة الرائحة متراكمة على أسنانك. هذه المادة الصفراء تسمى بالبكتيريا السنية (Dental Plaque). وهي السبب الرئيس في الإختراع الممل المسمى الفرشاة والمعجون.
عند عدم إستخدام الفرشاة والمعجون بصورة صحيحة أو بصورة منتظمة، تتراكم البكتريا السنية على الأسنان وعلى اللثة وتحت اللثة وتمتص الأملاح من اللعاب (بصورة أساسية) ومن طعامنا وشرابنا وتتكلس وتصبح صلبة وتكون الجير. (يارب أكون قدرت أوضح الجزء ده).

الطامة الكبرى أن أجد من يقول لي أن الجير هو من أهم مقومات ثبات الأسنان في اللثة وهو المسؤول الرئيس عن تماسك الأسنان مع بعضها البعض (نفسي أعرف بيجيوا الكلام ده منين).

سبب أني قلت أنها طامة، أن الجير عند تراكمه يعمل على نزوح اللثة عن الأسنان (تدريجيا) ومع الوقت تصبح جذور الأسنان عارية ومع زيادة النزوح تصبح الأسنان بلا لثة وتخلع من الفك (بسمعها كتير: يا دكتور كنت باكل ولقيت سنتي طلعت في الأكل). كل هذا بدون أدنى ألم وأكرر بدون أدنى ألم.

طالما أن الجير قد تكون، فلا يمكن إزالته بأي حال من الأحوال إلا بواسطة الأجهزة المخصصة لذلك عند طبيب الأسنان. ولا توجد وصفة ولا توجد فرشاة ولا حتى السواك يستطيع إزالة الجير الذي قد تكون بالفعل. (وأنا عارف إننا بعد ما ننشر المقال حنلاقي أسئلة عن وصفات لإزالة الجير بدون الذهاب لطبيب الأسنان).

لذلك أنصح كل القراء الأعزاء بالذهاب فورا لطبيب الأسنان لإزالة التركمات الجيرية ثم المتابعة والإنتظام في غسيل الأسنان باستخدام الفرشاة والمعجون واستخدام خيط الأسنان (سيتم عمل مقال مفصل إن شاء الله بكيفية غسيل الأسنان بالفرشاة والخيط) والغسول بانتظام للتقليل من تراكم الجير.

ورغم كل هذا فإنه تظل بعض الأماكن التي لا تصل إليها الفرشاة والخيط فيتراكم القليل من الجير. وذلك سبب تأكيدنا على زيارة طبيب الأسنان وعمل تنظيف للأسنان كل ستة أشهر.

أرجو من الله أن أكون قد تمكنت من تبسيط وشرح تلك المشكلة المنتشرة بكثرة في الوطن العربي والتي يسيء الكثير منا للأسف فهمها.
المصدر: استشارة طبيه اون لاين

هل استفدت؟ كن إيجابي و شارك المحتوي

‏هناك 6 تعليقات :

  1. شكرا لك ولكن ماهى الطريقه الصحيحه للحفاظ على الاسنان بشكل عام سواء كان بالفرشاه والمعجون ام ان هناك انواع معينه من الغذاء
    تقبل تحياتى وخالص تقديرى

    ردحذف
  2. شكرا على هذه معلومات المفيدة

    ردحذف
  3. انا اعاني من هاته المشكلة كما اني اجد في فمي دما كل صباح وبين اللثة
    والاسنان توجد حجارة سوداء اللون ماتصقة بالاسنان ولكني تخلصت منها باستعماد ابرة وهي سهلى الاقتلاع بدون دكتور كما اني استعملت ورق الزيتون
    بمضغه في فمي لمدة 10 دفائق وكما ان استعمال الشب لا ادري ما تسميته بالعربية الصحيحة مفــــــــــــــــــــــيد جدا.

    ردحذف
  4. شكرا على المعلومة وهذا الكلام صحيح لانه كان عندي نفس المشكلة وذهبت للطبيب وازلت الجير ولتتة اسناني تعالجت .

    ردحذف
  5. كلامه صح 100% انا كان عندى جير ولمه روحت للدكتور بالصدفه عشان انظف اسنانى شلى الجير

    ردحذف